مرحبا بكم في كتابات
عربي - دولي
   "الفقيه والسلطان"
   التهجير كجريمة حرب
   أن نقول الشيء نفسه ونتجادل حول الشيء نفسه
   حرب الفلسطينيين المشروعة ضد الإرهاب
   رحّالة الصيف: الفيلسوف المترحِّل
   السعودية ومصر وإيران
   فكرة المصالحة مع إيران فاشلة
   ماذا بعد البطولات القارية والإقليمية..؟
   المصريون وازدواج الجنسية
   مصر والسعودية.. ملامح الخلاف وضرورات الاتفاق
   محاولة قانونية من أمل كلوني لإنقاذ حياة نجل القذافي في اللحظات الأخيرة
   مصر تستهدف استيراد 7.79 مليون طن من الغاز الطبيعي في 2016/2015
   مصر: أحكام بالسجن على 300 من مؤيدي الإخوان
   مقتل 20 من تنظيم الدولة في الموصل
   مقتل 25 من المعارضة السورية في حلب
تقارير
آراؤهم
فواز الفواز

ربما غابت عن حسابات القراء الكرام معلومة مهمة وهي بداية تقطيع ( تقسيم سوريا ) قد بدأ فعلا اليوم من خلال استقطاع الجزء الشمالي منه لحساب تركيا ( منطقة عازلة ) يعني منطقة لا يحق لأي قوة بالعالم تدخلها ولا لطيران أي دولة سوى اميركا وتركيا وسوف ربما غابت عن حسابات القراء...
 
حاولت أن ابتعد عن الكتابة في هذه الفترة الحرجة (الصحية) بالنسبة لي ، لكني لا استطيع أن أبتعد عن أخبار بلدي ومصير أهلي ، وأنا راقد في فراشي أبحث واستنتج واتقصى وأحلل وأخرج بتحليل مع ربط الأحداث ببعض ، وقراءة لتاريخ الماضي القريب بالحاضر والمستقبل، علماً إني ...
 
أجبر الشعب العراقي أن يقبل بالأقلمة للخروج من فوضى القتل والدم بعد أن كان الشعب كله (ماعدا العملاء) رافضاً لفكرة الأقلمة ،وها هو المواطن العراقي ينتظر الأقلمة وينتظرها بفارغ الصبر ليعود لأرضه ومحافظته . ...
 
الدول المتطورة تهتم بعلم النفس وبكافة المجالات والتخصصات ، تهتم بفكرة مابعد التصرف والقرارات وآثارها على النفس وعلى المواطن بعد عقد أو اكثر من الفعل ، يهتم علم النفس بتحديد وتشخيص الأخطاء والحساب المستقبلي لأفعال الإنسان ، فكما الدول المتطورة تهتم بعلم النفس وبكافة...
 
سنوات مضت على الحرب في سوريا خسر فيها الشعب مئات الشهداء وانهارت البنى التحتية ولم يبق منها إلا اطلال ، وهُجر وتهجر الكثير من أبناء الشعب وتوزعوا في كل دول العالم بعد أن خسروا ما لديهم من مال وأرض ووطن وأهل واقرباء ، خسر النظام الكثير من ضباطه المقربين ولم يبق له ...
 
لكل اتفاق تداعيات منها ايجابية وسلبية ، هناك تداعيات داخلية ولها نوعان ( شعب وساسة ) وخارجية وهي واحدة ( سياسة الدولة الخارجية نتائج المفاوضات نجحت داخليا وهنا تسجل إلى الرئيس روحاني ( المعتدل ) وفشلت خارجيا وهي تحسب على المتشدين ( الأصوليون ) أو ( السلفيون ) ، الرابح...
 
وجدت الكثير من اﻻصدقاء يتساءل عن مصير معارك الفلوجة واﻷنبار وهنا أحب أن أكتب بسطور قليله (اقتضاب) وأقول لو ارادت اميركا أقلمة العراق لم تسمح باﻻنتصار على داعش ، وإن ارادت البقاء على عراق واحد لسمحت للجيش ...
 
نحاول أن نلخص النقاط الجوهرية ( العلنية ) وسنكتب عن النقاط السرية لحين أن يتم تسريب هذه النقاط من قبل إعلام اجنبي مستقل ( بالتاكيد وراءه الموساد ) حتى نقول نعم هذه هي النقاط السرية في اتفاق فينا الذي عقد في جلسات طويلة ...
 
حاول الكثير من متديني البلد الصادقين توجيه الشباب لمذهب معتدل فلم يفلحوا ، وحاول العقلاء توجيه شباب البلد لأخلاق معتدلة ففشلوا ، فالسيد فلان والشيخ فلان والمفكر فلان والعاقل فلان باءت محاولتهم بالفشل، فلا الدين موجود عند اغلبنا ( الدين الحقيقي ) ولا الأخلاق...
 
هنالك بشر لا دين لهم مطلقاً، لكنهم يتمتعون بالأخلاق كما هم الصينيون وأغلب دول شرق آسيا، فأغلب أهل الصين هم ( بلا دين ) لكنهم بأخلاق وذوق، وهناك معهم من ينتمي لدين(لا سماوي) بوذا الذي هو دين لا يوجد فيه نص سماوي بل كل نصوص بوذا هي أخلاق وذوق ...
 
294 مقالات موجودة في هذه التصنيف
Designed by : Enana.com
enana
Programed by : Jasmineshost.com
JasminesHost
كتابات لاتتحمل أية مسؤولية عن المواد المنشورة , ويتحمل الكتاب كامل المسؤولية عن كتاباتهم التي تخالف القوانين أو تنتهك حقوق الملكية أو حقوق الآخرين أو أي طرف آخر.