عدد القراءات : 318
تقارير
آراؤهم

ترامب يطرد  مستشار الامن القومي فلين من منصبه..

الخميس، 16 شباط، 2017

* والتحضيرات  جارية لاستلام  الجنرال ديفيد بترايوس المستشارية الدائمة .
* صقور البيت الابيض يتجمعون  والعراق وايران داخل معادلة التغيير المرتقب .. 
طال حزم الرئيس الامريكي دونالد ترامب  اقرب المقربين اليه مستشار الامن القومي مايكل فلين بعد 3 اسابيع من تقلده منصبه رئيسا للولايات المتحدة الامريكية مرغما اياه على  تقديمه استقالته على خلفية فضيحة  مدوية رافقته  اثناء الحملة الانتخابية ..  هذه الفضيحة التي طالت بتفاعلاتها  اقرب المقربين للرئيس اثارتها ونبشتها  جهات  اعلامية وقضائية ونواب ديمقراطين حول وعود قطعها المستشار المقال فلين  للسفير الروسي في واشنطن بالتخفيف من العقوبات الامريكية المفروضة على روسيا  بعد فوز الرئيس ..   صدى الاستقالة كان مدويا اخل امريكا واشعل  فتيل رمادها برقيات وسائل الاعلام الامريكية اخبارا وتقاريرا  ما اضطر الناطق باسم البيت الابيض ان يدخلها طرفا ليعلن في مؤتمر صحفي عن  امتعاض الرئيس من سلوك فلين غير المسؤول ذلك  الذي اضمره في قلبه كونه لم يبح به لنائب الرئيس مايك بينس  لدى سؤاله  له عن خلفيات الحدث ، ما اوقع الادارة الامريكية بحرج كبير داخليا وخارجيا...      

احداث تتفاعل  اصداؤها حاليا في امريكا والرئيس ترامب  على مايبدو عليه  بدا  منزعجا من كذب  مستشاره للامن الوطني فلين الذي شوهد مرتبكا والوجوم باديا على قسماته وتحركاته  بعدما سلم  معلومات منقوصة لنائب الرئيس والتي نفى فيها بادئ ذي بدء اعطائه  وعودا بتخفيف العقوبات على روسيا..     

ما استدعى من نائب الرئيس بينس الى مساءلته مجددا ليعلن فلين انه وضمن ضغط الظروف والعمل نسي ان يبلغ الرئيس بما وعد به اثناء لقاءات اجراها قبيل الانتخابات مع الكثير من سفراء الدول وتحديدا سفير روسيا في واشنطن ..   

كذبة مثل هذه لم تنطل على احد و اعطت الضوء الاخضر للديمقراطيين في التشكيك بنتائج الانتخابات وقد تصل الى التحقيق في مجرياتها وكلفت مستشار الامن الوطني منصبه ، لكن الرئيس تراب وبحزم عرف عنه لايلين في اختيار كادر ادارته ، طلب من فلين تقديم استقالته لتسببه في احراج الرئيس ، فهل سيكتفي ترامب باقصائه من منصب ام انه سيطالب بمحاسبته واحالته للقضاء وتلك خطوة قد يقدم عليها الرئيس  في محاولة لتبرئة نفسه مما الصق به لتشويه نتائج فوزه بالرئاسة.. .    

روسيا الكرملين على الخط الآخر للمشكله  ظلت صامتة حتى اعلنت اليوم موسكو  انه لاناقة لها  ولاجمل فيما يحدث الان داخل الادارة الامريكية وان ما جرى وازيح بموجبه فلين هي مسالة داخلية امريكية لاعلاقة لها بها رغم ان كل احداثيات الحدث وتداعياته  تدور من حول ما اشيع عن تدخل سافر واختراق مخابراتي روسي للحملة الانتخابية الامريكية ..التي حملت ترامب للرئاسة الامريكية ..   الرئيس ترامب وعلى ما عرف عنه من سرعة اتخاذه للقرارات الحاسمة ودفعا للتهم التي تثار ويثيرها الديمقراطيون الذين خسروا الانتخابات ،اختار على الفوركيث كيلوج وهو (مستشار) مؤقت ، لكن  جهود ترامب ستتركز خلال الأيام القادمة على إيجاد مستشار جديد بدلا من فلين. والترجيحات التي تتداولها وسائل الإعلام الأميركية تميل لصالح الجنرال ديفيد بترويس الذي يعرف العراق جيدا عندما كان قائدا للقوات الأميركية في العراق ، قبل أن يصبح مديرا للمخابرات المركزية..
   الايام المقبلة ستفصح بلا شك عن قرارات تعيد التوازن لهيبة الرئاسة وتعيد ترتيب بيت الصقور باضافة صقر آخر ،وليس مصادفة ان يكون كلا من جيمس ماتيس وزير الدفاع وديفيد بترايوس هما من الجنرالات الذين خدموا في العراق ولايفوتني ان اذكر ان الجنرال كيث كيلوغ كان ايضا هو أيضا من الجنرالات السابقين ممن عملو في سلطة التحالف  في العراق ، وهو يعرف العراق جيدا ، وخدم فيه ، مثلما الحال مع المستشار المقترح اصالة ديفيد بترايوس. العراق وايران سيظلان حاضرين في تفكير ومخططات الرئيس ترامب لفترة المائة يوم  التي انقضى منها 23 يوما لاغير والايام  القادمة بلا شك حبلى بقرارات تستهدف التغطية على هذه النكسة السياسية والاخلاقية التي مست ادارة الرئيس والخوف كل الخوف ان تكون قرارات  قاسية وملفتة للنظر تحاول ان تغطي  على هذه الهزيمة الاولى له ..
كاتب من العراق ..  

.
تعليقات الفيسبوك
تنويه لابد منه : ايمانا بشعارها ( الضمير رقيب الكاتب ) " كتابات " غير مسؤولة عن محتوى تعليقات الفيسبوك المنشورة في موقعها .. ولا تعبر بالضرورة عن رأي إدارتها ويتحمل كٌتَاب التعليقات المسؤولية الأخلاقية عن محتوى تعليقاتهم .

Designed by : Enana.com
enana
Programed by : Jasmineshost.com
JasminesHost
كتابات لاتتحمل أية مسؤولية عن المواد المنشورة , ويتحمل الكتاب كامل المسؤولية عن كتاباتهم التي تخالف القوانين أو تنتهك حقوق الملكية أو حقوق الآخرين أو أي طرف آخر.