عدد القراءات : 5859
تقارير
آراؤهم

 اعتدى شخصيا على عشرات الايزيديات .. قتل وزير الصحة لداعش

الأحد، 8 كانون الثاني، 2017


اكدت النائبة الايزيدية عن التحالف الكردستاني فيان دخيل ان طيران التحالف الدولي استهدف قرب مستشفى الحويجة ما يسمى وزير صحة داعش الارهابي المدعو اسلام ياسين طه ، ولقبه ابو معاوية الذي اعتدى بنفسه على العشرات من المختطفات الايزيديات.
وقالت في بيان اليوم ان طيران التحالف الدولي وبالتنسيق مع مديرية اسايش كركوك وبالاستناد الى معلومات دقيقة من بعض المصادر المحلية الخاصة ، استهدف هذا الارهابي خلال تواجده قرب مستشفى الحويجة جنوب غرب كركوك.
واضافت ان هذا الارهابي اعتدى بنفسه على العشرات من المختطفات الايزيديات ، استنادا الى قصص عدد من الناجيات الايزيديات الموثقة ، كما انه لم يتورع عن ممارسة الاغتصاب الوحشي لطفلة ايزيدية لم تتجاوز الاثني عشر عاما ما ادى لوفاتها ، فضلا عن ان / 3 / مختطفات ايزيديات تمكنّ قبل نحو عام من الفرار من منزله باتجاه قوات البيشمركة ، ولكن للاسف انفجر بهن لغم ارضى ادى الى استشهاد المختطفتين كاترينا وحلا ، فيما نجت الثالثة وهي لمياء بعد ان اصيبت باضرار بالغة في وجهها وفقدت احدى عينيها.
وتابعت دخيل :" نؤكد ان بحوزتنا الكثير من قصص الاعتداءات الجسدية التي مارسها الارهابي الملقب ابو معاوية والتي تعكس هوسه الجنسي الفاضح ، الامر الذي ربما يشير الى مرض نفسي كان يعاني منه في مرحلة ما من حياته الاجتماعية ، ونعتقد ان مصير اغلب من اعتدى على اعراض واملاك العراقيين عامة والايزيديين خاصة لن يختلف عن مصير الارهابي ابو معاوية ، ونشد على ايدي كافة الاطراف التي ساهمت بالقضاء عليه بضربة جوية محكمة ودقيقة ".
واشارت دخيل الى ان الارهابي اسلام ياسين طه هو طبيب مقيم اقدم / جراحة عامة / من اهالي محافظة نينوى ، وتم تعيينه من قبل داعش في منصب مدير مستشفى الحويجة العام ، ومن ثم تولى منصب ما يسمى وزير الصحة لتنظيم داعش الارهابي.

 

.
تعليقات الفيسبوك
تنويه لابد منه : ايمانا بشعارها ( الضمير رقيب الكاتب ) " كتابات " غير مسؤولة عن محتوى تعليقات الفيسبوك المنشورة في موقعها .. ولا تعبر بالضرورة عن رأي إدارتها ويتحمل كٌتَاب التعليقات المسؤولية الأخلاقية عن محتوى تعليقاتهم .

Designed by : Enana.com
enana
Programed by : Jasmineshost.com
JasminesHost
كتابات لاتتحمل أية مسؤولية عن المواد المنشورة , ويتحمل الكتاب كامل المسؤولية عن كتاباتهم التي تخالف القوانين أو تنتهك حقوق الملكية أو حقوق الآخرين أو أي طرف آخر.